رياضهعالمية

شكوك حول مشاركة محمد صلاح أمام جينت البلجيكي

بعد استبداله خلال مباراة أستون فيلا في الدوري الإنجليزي الممتاز، مساء السبت الماضي، أثار محمد صلاح نجم منتخب مصر، الشكوك حول مشاركته مع فريقه ليفربول الإنجليزي، أمام جينت البلجيكي، غدًا الثلاثاء، في المرحلة الرابعة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

ووفقا لموقع “ليفربول إيكو”، فإن صلاح لا يزال متأثر بإصابة الكاحل، التي تعرض لها بعد عرقلة حمزة تشودري لاعب ليستر سيتي له، منذ شهر تقريبا، حسبما ذكرت شبكة سكاي نيوز الإخبارية.

وغادر صلاح ملعب المباراة بعد نحو ساعة من اللعب، عندما كان ليفربول خاسرا بهدف نظيف من أستون فيلا، السبت، إلا أن زميليه أندي روبرتسون وساديو ماني نجحا في تسجيل هدفين أمّنا فوزا صعبا لمتصدر الدوري الإنجليزي الممتاز.

وكانت الشكوك تحوم حول سبب اختيار المدير الفني لليفربول يورغن كلوب لصلاح، لإخراجه من اللقاء في وقت مبكر نسبيا على غير العادة، حيث لم تتحدث أي تقارير عن وجهة نظر كلوب من التغيير.

إلا أن موقع “ليفربول إيكو” المختص بأخبار الفريق، قال إن صلاح لا يزال يعاني، وسيغيب في الغالب عن اللقاء الأوروبي المقبل.

وفي هذه الحالة، ربما يغيب صلاح أيضا عن لقاء منتخب مصر مع كينيا في 11 نوفمبر المقبل، ضمن منافسات المجموعة السابعة من تصفيات كأس الأمم الأفريقية، التي تضم توغو وجزر القمر.

وبفضل هدفين من أندي روبرتسون وماني، رفع فريق ليفربول رصيده إلى 31 نقطة محافظا على تفوقه بست نقاط على مانشستر سيتي، الذي انتصر 2-1 على ضيفه ساوثامبتون، السبت أيضا، ليحتل صدارة الدوري الإنجليزي لكرة القدم بفارق 6 نقاط كاملة عن أقرب منافسيه وهو مانشستر سيتي.

ويحل مانشستر سيتي ضيفا على فريق ليفربول الأسبوع المقبل، في مباراة سيكون لها دور كبير في رسم مسار القمة لهذا الموسم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق