اخبار

إقالة محافظ الإسماعيلية.. والسبب “دودي”!

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تسريبًا صوتيًا منسوبًا إلى اللواء حمدي عثمان محافظ الإسماعيلية، هو عبارة عن مكالمة هاتفية بين الأخير وامرأة تتضمن عبارات حب وغرام، مما أثار ضجة واسعة بالشارع المصري.

وحول المكالمة الهاتفية، اتضح أن المتصلة لها ابنة تدرس في المرحلة الجامعية، وتقول إنها غير محجبة، ويبدو من سياق كلامها أنها دائمة التردد على مكتب محافظ الإسماعيلية.

وخلال المكالمة، أطلقت المرأة علي محافظ الإسماعيلية اسم دلع جديد “دودي”، وذلك بعد أن رفض المحافظ مناداته بـ “يا أفندم”، فيما قال لها إن عليها أن تختار اسمًا من اثنين: “روح قلبي.. يا إما نور عيني”، فردت عليه بأنها تختار “روح قلبي”، ليقول لها: “أنت روح قلبي”.

وعرضت المرأة خلال المكالمة الحضور إلى المحافظ في مكتبه مع موظفة تطلب نقلها، قائلة: “أول ما أحضر إلى المحافظة سأقوم بالاتصال عليك وسأحضر إليك في مكتبك”، متحدثة بالتفصيل عما ينويان فعله معًا. وخلال المكالمة ذاتها، عرضت المرأة على المحافظ مقابلته خارج مصر في أوروبا أو الولايات المتحدة أو تركيا للاستمتاع ببعض الوقت سويًا.

يشار إلى أن موجة من الجدل اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي على خلفية تسريب مكالمة جنسية قيل إنها لمحافظ الإسماعيلية مع زوجة مدير مكتبه، دون وجود أي رد من المحافظ المستقيل على تلك التسريبات لحسم الجدل الدائر منذ أيام.

وهناك ثمة تقارير، تقول أن اللواء حمدي عثمان محافظ الإسماعيلية، أقيل منذ ساعات لأسباب قيل إنها صحية، في حين رجح البعض الأخر أنه استقالة علي خلفية القضية التي هزت الشارع المصري.

ومن المتوقع إعلان قبول الاستقالة أو الإقالة خلال ساعات رسميًا، من قبل مجلس الوزراء المصري، وأن يدير المحافظة نائب المحافظ مع السكرتير العام لحين تعيين محافظ جديد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق